مجتمع

صفحة أولاد خنشلة توزع أزيد من 400 قفة غذائية

خنشلة

قامت، صفحة أولاد خنشلة الناشطة عبر موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، بتوزيع أزيد من 400 قفة مجهزة بمختلف المواد الغذائية واسعة الاستهلاك لفائدة المحتاجين عبر إقليم الولاية، وذلك تزامنا واقتراب حلول شهر رمضان الكريم.

العملية، شارك فيها المحسنون من أشخاص عاديين وتجار ورجال أعمال من خلال التبرع بمواد غذائية متنوعة كل حسب إستطاعته ليتم توزيعها على العائلات المحتاجة كدعم لها خلال الشهر الفضيل، بعد اطلاق هذه المبادرة التضامنية التي لاقت استحسانا كبيرا وسط المواطنين الذين لبوا النداء واستجابوا لها، حيث تم جمع مختلف التبرعات في وقت قياسي، بعدوضع برنامج خاص بهذه العملية وتسخير فرق متطوعة بتسييرهافي أحسن الظروف، وبعد جمع التبرعات تم البدء في عملية تنظيم وتجميع القفف وهي العملية التي عرفت مشاركة فريقين يتكون كل فريق من 20 متطوعا ودامت العملية قرابة 3 أيام، لتأتي المرحلة الثالثة والتي خصصت لإعداد قوائم المستفيدين من خلال دراسة الوثائق التي تثبت الوضعية المالية لكل أسرة مع إعطاء الأولوية للأرامل والمطلقات والنساء اللواتي يتواجد أزواجهن في السجن وكذلك الأسر القاطنة بمناطق الظل، لتأتي بعدها المرحلة الأخيرة للعملية والتي تم خلالها توزيع القفف على مستحقيها في سرية تامة حفاظا على كرامتهم .

سكان ولاية خنشلة، استحسنوا هذه المبادرة الخيرية التضامنية التي من شأنها التخفيف من معاناة العائلات المعوزة والتي تعكس روح التضامن بين أفراد المجتمع الواحد، أين دعت هذه الصفحة التي نظمت مبادرات عديدة خلال السنوات الماضية، المحسنين للمساهمة في هذه العمليات الخيرية من خلال التبرع بمواد غذائية متنوعة كل حسب إستطاعته ليتم توزيعها على العائلات المحتاجة كدعم لها.

معاوية. ص

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق