محليات

ضياع كميات معتبرة من المياه بسبب التسربات بباتنة

في ظل تأخر عمليات إصلاحها

ناشد سكان طريق الوزن الثقيل المحاذي لحي الزهور باتنة، السلطات المحلية بضرورة التدخل العاجل لوقف الكارثة التي تخص تسرب المياه الصالحة للشرب من القناة التي تقع أسفل الخزان الموجود بالمنطقة والذي يزود العديد من الأحياء على غرار حي الزهور ودوار الديس وبوعقال، حيث تسبب هذا الوضع في ضياع كميات معتبرة من المياه الصالحة للشرب والتي تهدر يوميا، وذلك لتأخر الجهات المسؤولة في إصلاح العطب لهذه القناة.

وحسب عدد من المواطنين في اتصال بـ”الأوراس نيوز”، فإن تلك التسربات تسببت في بروز أزمة بالعديد من البيوت التي تشتكي قلت وندرة الماء، خاصة في هذه الآونة التي آلمت بالبلاد والتي تحتاج للمياه أكثر مما سبق بسبب التعقيمات المستمرة للمنازل والغسل اليومي للذات وللمقتنيات، ويضيف محدثونا أن الجهات المعنية لم تتدخل ليومنا هذا تاركة المواطن يدفع ثمن ما وصفوه باللامبالاة وسوء التسيير، وما زاد من تخوفهم هو حدوث كارثة صحية إذا استمر الوضع على هذا المنوال أين يتوقع السكان اختلاط مياه الصرف الصحي بالمياه الصالحة للشرب لتحدث بهذا كارثة صحية هم في غنى عنها.

من جهته، ألح المعنيون في حديثهم على ضرورة  تدخل العاجل للمصالح الوصية، مطالبين بذالك إصلاح هذه القناة والحد من تسربات المياه التي  تضيع هدر، في الوقت الذي هم بحاجة إليها خصوصا في الوقت الراهن، وحمايتهم من خطر اختلاط قنوات الصرف الصحي بتلك الصالحة للشرب.

مريم. ع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق