محليات

طريق وطني يتحول إلى مكب للنفايات بالمعذر

مواطنون يتخلصون من فضلات مواشيهم عشوائيا

أبدى مواطنون في بلدية المعذر، استيائهم الشديد، من رمي بعض الموالين فضلات الحيوانات بمحاذاة الطريق الوطني رقم 26 في شقه الرابط بين مدينة المعذر في ولاية باتنة إلى محطة البنزين.

وحسب مشتكين، أن الرمي العشوائي لفضلات المواشي يعتبر سلوك غير حضاري ويجب ردع هؤلاء من طرف المعنيين، كما أن هذه الظاهرة نغصت على الساكنين حياتهم سيما عند تساقط الأمطار، أين تصبح الرائحة لا تطاق، مضيفين أن العديد من القاطنين تحدثوا إلى الموالين الذين يقومون برمي فضلات ماشيتهم للكف عن  هذا السلوك، إلا أنهم لم يتوقفوا عن ذلك ليبقى الطريق يغرق في تلك الفضلات دون أي تدخل.

ويطالب سكان بلدية المعذر خاصة الساكنين بمحاذاة الطريق الوطني رقم 26  تدخل الجهات المعنية لردع الموالين الذين يقومون برمي فضلات ماشيتهم خاصة وأن السكان قاموا برفع شكوى لتلك الجهات، إلا أنها لم تتدخل سيما وأن هذا الطريق به العديد من المؤسسات العمومية والخاصة.

سميحة. ع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق