مجتمع

طلبة جامعة سطيف 2 يرفعون التحدي لتنظيف الجامعة

استجاب، العشرات من طلبة جامعة محمد الأمين دباغين سطيف 2، للنداء المرفوع من طرف التنظيمات الطلابية والناشطين على صفحات التواصل الإجتماعي من أجل القيام بحملة تنظيف واسعة داخل الجامعة بمختلف كلياتها فضلا عن محيطها الخارجي وهذا بعد انتشار الأوساخ بشكل لافت للإنتباه منذ بداية الموسم الدراسي الجاري.
وفضل العديد من الطلبة المشاركة في حملة التنظيف التي تزامنت مع بداية الأسبوع وشملت كليات الحقوق والعلوم السياسية، العلوم الإجتماعية والإنسانية وكذا كلية الأداب واللغات الأجنبية، حيث عرفت مشاركة كبيرة خاصة من الطلبة المقيمين بعدما تم جمع كميات كبيرة من الأوساخ والقمامة بمختلف أنواعها والتي شوهت المنظر العام للجامعة.
كما تم خلال ذات الحملة التطوعية، القيام بغرس العشرات من الأشجار وهذا بمساهمة من إدارة الجامعة وكذا بعض الجمعيات البيئية من أجل تحسين صورة الجامعة، فيما يأمل الطلبة أن تتم مثل هذه المبادرات بصفة دورية من أجل إعطاء أفضل صورة ممكنة عن الجامعة التي يزاولون بها دراستهم.
وخلال الأشهر الفارطة، عرف محيط جامعة سطيف ،2 مناظر مؤسفة من خلال إنتشار الآلاف من قارورات الخمر التي يتم رميها أمام مدخل الجامعة في منظر أعطى صورة سلبية عن هذا الصرح العلمي، رغم أن رمي هذه القارورات يتم من طرف بعض الشباب المنحرفين ليلا، وهو الأمر الذي جعل الطلبة يوجهون نداء للسلطات المعنية من أجل إبعاد هؤلاء المنحرفين ومنعهم من التجمع والسهر بالقرب من الجامعة التي تضم عددا من الإقامات وهذا نظرا للإزعاج الكبير الذي يسببه هؤلاء المنحرفين نتيجة سهرهم إلى ساعات متأخرة من الليل فضلا عن تخوف الطلبة من إمكانية تعرضهم لإعتداءات أو سرقات من هؤلاء المنحرفين.
عبد الهادي.ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق