محليات

طلبـة يقطعون الطريق بسب النقل في بابار

يعيشون تحت رحمة التهميش والتمـاطـل

أقدم صباح أول أمس، عشرات الطلبة المنحدرين من قرية عين لحمة التابعة لبلدية بابار 30 كلم جنوب عاصمة ولاية خنشلة، على غلق الطريق الوطني رقم 80 الرابط بين ولايتي خنشلة وبسكرة، وبالتحديد على مستوى نقطة مفترق الطرق عين لحمة بابار خنشلة.
احتجاج الطلبة جاء على خلفية مشكل النقل المدرسي الذي يعانون منه منذ سنوات وسط تماطل السلطات والجهات المعنية، حيث تسببت الحادثة في أزمة سير على مستوى نفس النقطة وواجه مستعملو الطريق صعوبة في التنقل وخاصة الموظفين والأساتذة الذين لم يلتحقوا بمناصبهم لذات السبب، في حين اعتبر بعض المواطنين الاحتجاج شرعيا نظرا للمعاناة التي يتخبطون فيها واعتبروها السياسة الأنجع لافتكاك مطالبهم من يد المسؤولين الذين ظلوا شاهدين على معاناة الطلبة لسنوات دون أن يضعوا لها حلولا جذرية وكذا معاناة القرية التي ظلت مهمشة من عديد الجوانب وخاصة التنمية التي صارت منعدمة بالقرية ما تسبب في تدني الوضع المعيشي لقاطنيها.
نوارة. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق