محليات

عائلات مهددة بالموت تحت أنقاض سكناتها الهشة بحي عين الكرمة في خنشلة

يناشد عديد المواطنين القاطنين بحي عين الكرمة بمدينة خنشلة، السلطات المحلية بمنحهم سكنات ضمن برنامج إعادة الإسكان الذي انطلق مع بداية السنة الحالية أين عبر هؤلاء عن استيائهم للحالة التي يعانون منها ومنذ سنوات وسط تهديدات بالتصعيد بسبب إقصائهم من الاستفادة من سكنات بالرغم من مخاطر الانهيارات التي يواجهونها.
وعبر المحتجون من القاطنين بهذا الحي عن معاناتهم في فصل الشتاء بحيث يعيشون وضعا كارثيا وسط الردوم وأنقاض السكنات الهشة والمهترئة، بالنظر إلى أن حي عين الكرمة يعد من الأحياء القديمة بمدينة خنشلة ويعود بناء سكناته للعهد الاستعماري، حيث أدرج عدة مرات ضمن برنامج الولاية المخصص للقضاء على السكنات الهشة لكن دون تجسيد ذلك على أرض الواقع.
وعليه يطالب المقيمون به بتسوية وضعياتهم وإزالة الأنقاض وبقايا ركام السكنات المهدمة وإعادة تهيئة شوارع وأزقة الحي والتعجيل بترحيلهم نحو سكنات لائقة تقيهم برد الشتاء وحر الصيف.

محمد. ع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق