ثقافة

عبد الحق مواقي يشارك بـ 6 اصدارات بالمعرض الدولي للكتاب

على غرار الطب والأدب وتاريخ الجزائر

يستعد الطبيب والشاعر الكاتب عبد الحق مواقي المشاركة في الطبعة 23 للمعرض الدولي للكتاب، بستة اصدارات تنوعت ما بين الكتابة للأدب والطب وتاريخ الجزائر على غرار المجموعة الشعرية “أقبية الروح” و”ما سنة الخازوق لي”، و كتاب “زاوية سيدي عبد الرحمن موسى” و”سير وتراجم أعلام منطقة طولقة”، و “ألف سؤال ألف جواب في الطب” و”الربو عند الطفل”.

وقال عبد الحق مواقي خلال حديثه للأوراس نيوز على أنه لم يحدد بعد الوقت الذي سيتم فيه عرض كتبه بسيلا، مبديا سعادته في الوقت نفسه لكون المعرض فرصة ليلتقي ببعض القراء والتواصل معهم وجها لوجه، مضيفا “سيكون بالنسبة لي كمن يؤمن بي ولم يراني، أنا متفاءل لأنها فرصة للتواصل بين مختلف الثقافات في مناطق متعددة من العالم  ممثلة في الكتب التي تعرضها دور النشر، ولعل تجددها دليل على استمرارية نبض الفعل الثقافي في الجزائر بالرغم من عديد المعوقات”.

ويعتزم عيد الحق مواقي على اقتناء الكتب كما في كل طبعة خاصة بعض العناوين المحددة في ميادين الطب والأدب والتاريخ خاصة تاريخ الجزائر هذه المجالات التي تتأرجح بينها كتاباته.

وعن المضامين التي تحملها الكتب التي سيشارك بها، يقول الكاتب: “في الشعر إنما أحاسيسي أبثها من روحي على ورق فيتلقاها قارئ يحس بها كما أحسها أنا، ولعلنا نحمل الكثير من الاحاسيس والرؤى المتشابهة وربما الكلمة الصادقة تخرج من قلب لتدخل قلبا آخر، في التاريخ أنا مهتم بإخراج تاريخ إحدى الحواضر الموغلة في القدم إلى النور، وأراني أنبش في طلاسم ذلك التاريخ التليد لأظهر ما لمنطقة طولقة من ماضي عريق ولعل كتابي عن زاوية سيدي عبد الرحمن بن موسى وكتاب سير وتراجم أعلام منطقة طولقة إلا دليل على ما لتاريخ هذه المنطقة من الجزائر من ثراء وقد أنهيت منذ أيام الجزء الأول من كتاب من ثلاثة أجزاء موسوم طولقة التاريخ الكامل، أما في الطب فربما قلة الكتب الموجهة للأسرة بأقلام جزائرية هو ما جعلني أخوض هذه التجربة لعلي أقدم خدمة تتمثل في الفهم لبعض المصطلحات الطبية وكيفية التعامل معها، والحقيقة في كل هذا أني كلما وجدت نفسي قد أخذها الملل من مجال راحت تخوض في مجال آخر للتنفيس”.

رقية. ل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق