دولي

عريضة دولية تطالب لإلغاء قرار ترامب حول الصحراء الغربية

طالب علماء وباحثون وناشطون حقوقيون، في عريضة دولية لهم، بضرورة إلغاء إعلان ترامب الاعتراف بالسيادة المزعومة للمغرب على الصحراء الغربية، ودعوا إلى وقف النهب غير القانوني لخيرات الصحراء الغربية المحتلة.

وأكد الموقعون على العريضة، التي تم تناقلها في مواقع التواصل الاجتماعي, على ضرورة ”إلغاء إعلان ترامب” الاعتراف بالسيادة المزعومة للمغرب على الصحراء الغربية ”مقابل التطبيع” بين النظام المغربي والكيان الإسرائيلي، لافتة إلى أن الولايات المتحدة ”منحت للمغرب بالمقابل صفقة طائرات بدون طيار، الأمر الذي حذر العلماء والباحثون الجامعيون من أنه سيكرس نمطا طويل الأمد من الدعم العسكري الأمريكي لأنظمة زعزعة الاستقرار والاستعمار في المنطقة”.

وأضافوا أن هذه ”المقايضة توضح مدى الترابط بين الاستعمار الإسرائيلي في فلسطين والمغرب في الصحراء الغربية”، مشددين على أن تسوية النزاع في الصحراء الغربية هي ”مسألة إحباط القوات الاستعمارية والاحتلال الذي عمل منذ فترة طويلة على زعزعة استقرار أفريقيا والشرق الأوسط”.

وشددت العريضة أيضا على ضرورة إعادة النظر في مسار التسوية للقضية الصحراوية بعد أن أقبل المغرب على انتهاك اتفاق وقف إطلاق النار الموقع بين طرفي النزاع جبهة البوليساريو والمغرب في 1991. كما أشار الموقعون على العريضة بشكل أساسي إلى ”العراقيل التي قام بها المغرب لمنع الجهود الأممية لتنظيم استفتاء تقرير المصير الذي طال انتظاره”، والذي بلغ ذروته باستقالة المبعوث شخصي للأمين العام للأمم المتحدة للصحراء الغربية، هورست كوهلر، في مايو 2019.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى تعطيل مانع الإعلانات.