محليات

عزلة خانقة بمشتة اولاد سي موسى في أنسيغة

انعدام أدنى ضروريات العيش الكريم

ناشد سكان مشتة أولاد سي موسى التابعة لبلدية انسيغة في ولاية خنشلة، السلطات المحلية والولائية بضرورة إدراج مشاريع خاصة لفك العزلة عنهم، أين يعيش سكان هذه المنطقة والمناطق المجاورة لها حالة من التهميش والحقرة جراء انعدام أدنى ضروريات الحياة على رأسها الماء الشروب ومياه السقي إضافة إلى انعدام الطرق والمسالك الريفية ما أدخلهم في عزلة عن العالم الخارجي وكذا انعدام الإنارة الريفية.

وطالبوا بضرورة ربط الأعمدة الكهربائية بالكهرباء، كما طالبوا بإعادة الاعتبار للفرع البلدي من أجل تلبية خدمات الساكنة وكذا قاعة العلاج التي أصبحت عبارة عن هيكل بدون روح منذ سنوات، مؤكدين أنهم سئموا من الوعود الكاذبة التي تطلقها المجالس المتعاقبة على البلدية، أين طالبوا بضرورة التدخل العاجل للسلطات الولائيـة والمحلية والوقوف على مختلف النقائص وانشغالات السكان ووضع حلول من خلال إدراج مشاريع لرفع الغبن عنهم.

معاوية. ص

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق