محليات

عمال البريـد في وقفة احتجاجيـة

أعلنوا تضامنهـم مع الحراك الشعبـي

نظـم أمس الأول، عمال البريد بولاية باتنة، وقفة احتجاجية أمام مقر القبّاضة الرئيسية بعاصمة الولاية، رافعين شعارات مساندة للحراك الشعبي الذي تشهده الجزائر وأخرى تنادي الترقية والزيادة في الأجور.

الوقفة التي حضرها حوالي 30 عامل، رُفعت فيها شعارات عدة على غرار “البريد صوت الشعب”،”نريد نقابة تدافع عن العمال”،”نريد الترقية والزيادة في الأجور” وغيرها من الشعارات وأعرب هؤلاء عن تضامنهم المطلق مع الملايين التي خرجت في مسيرات سلمية رافضة لخرق الدستور، مطالبين بوجوب احترام القانون ورأي الشعب الذي هو مصدر كل سلطة.

وفي ذات السياق التحق عمال وموظفو البلديات بولاية سطيف بالحراك الشعبي المستمر منذ قرابة الشهر وهذا من أجل التغيير الجذري للنظام، حيث تجمهر العشرات من عمال وموظفي بلديتي سطيف وعين الكبيرة أمام مقرات بلدياتهم وهذا من أجل المطالبة بإحترام الدستور وتغيير النظام في أقرب الآجال، كما رفع المحتجون شعارات أخرى تطالب بالكف عن المضايقات التي يتعرض لها هؤلاء الموظفون والعمال أثناء تأدية مهامهم، وهذا في الوقت الذي واصل فيه الطلبة الجامعيون حراكهم مرفوقين بعدد من الأساتذة الجامعيين.

ن.م/ عبد الهادي. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق