محليات

عمال قطاع التربية يثورون ضد تأخر صب أجورهم

بعد مرور 15 يوما دون تلقي أجرة شهر جانفي

استنكر المكتب الولائي للنقابة الوطنية للأسلاك المشتركة والعمال المهنيين لقطاع التربية الوطنية بتبسة، تأخـر تلقي موظفـو وعمال القطاع أجورهم الشهريـة، أين قامت أمس بالدخول في حركة احتجاجية أمام مقر ولاية تبسة، حضرها عشرات المتضررين من هذا التأخير منددين بالتمييز الذي طال هذه الفئة دون الفئات الأخرى التابعة للقطاع، وجاءت الوقفة الاحتجاجية بعد عدم اقتناع العمال بسبب تأخر صب الأجور والذي يرجع حسب ما أفاد به  بيان المكتب إلى خلل تقني على مستوى الخزينة.

للعلم فإن العمال المهنيين في قطاع التربية بولاية تبسة لم يتلقوا أجورهم لحد اليوم، رغم مرور 15 يوما على الموعد المحدد، وطالب المحتجون بالكشف عن الأسباب الحقيقية الكامنة وراء هذا التأخر في صب أجورهم لشهر جانفي، متهمين كل الجهات المعنية بالتقاعس في أداء مهامها، مؤكدا أن تأخر صب الأجور سيدفع العمال إلى مواصلة الاحتجاج نظرا للحالة المادية الصعبة التي يعيشها معظم العمال المهنيين الذين يعانون من تدني أجورهم التي لا تكفيهم لتلبية حاجاتهم اليومية.

عنتر. ح

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق