محليات

عمال متعاقدون يغلقون مقر بلدية فكيرينة

بعد تأخـر دفع أجورهـم

قام أول أمس، العمال المتعاقدون ببلدية فكيرينة بغلق مقر البلدية لعدة ساعات تنديدا بعدم تلقيهم أجورهم وكذا المنح الخاصة بالمردودية لمدة تجاوزت الشهرين.

يأتي ذلك بعد تأخر عملية إمضاء الملفات الإدارية الخاصة برواتب الموظفين بعد تقديم رئيس المجلس الشعبي البلدي بفكيرينة لاستقالته، وهو ما أدى لتأزم الوضع داخل البلدية، وتعطل إتمام العديد من الإجراءات الإدارية، والتي راح ضحيتها موظفي البلدية بصيغة التعاقد.

وطالب المحتجون بضرورة تدخل الجهات الوصية بولاية أم البواقي لمنحهم مستحقاتهم المالية المتأخرة منذ أزيد من شهرين.

بن ستول. س

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق