مجتمع

عمليات جراحية تطوعية لفائدة المرضى المعوزين

مستشفى الأم والطفل بسطيف

شهد مستشفى الأم والطفل بمنطقة الباز بولاية سطيف جراء قرابة  عملية جراحية تطوعية لفائدة المرضى المعوزين القادمين من مختلف الولايات المجاورة وهي العملية التضامنية التي أشرفت عليها الأستاذة شوالي ليلى رئيسة قسم مصلحة أمراض النساء وعضو مجموعة القوافل الطبية التطوعية سطيف الخير وهذا بمساعدة طاقم من الأطباء المختصين في الإنعاش والجراحة

وبذل الطاقم الطبي المتطوع جهودا مضنية حيث كان هؤلاء في صراع مع الوقت في هذه المهمة الإنسانية التي تهدف إلى تخفيف ألام العديد من المريضات واللواتي سبق للطاقم الطبي أن قام بفحصهن سابقا في الحملات والقوافل الخيرية ليتم استدعاء العديد منهن وبرمجة إجراء عمليات جراحية لهن خاصة في يومي العطلة وهذا في ظل استحالة برمجة العمليات في باقي أيام الأسبوع بسبب الضغط الكبير الذي تعرفه المصلحة التي تستقبلا يوميا المئات من المرضى.

وتم برمجة العمليات الجراحية التطوعية يوم الجمعة حيث تم إجراء 16 عملية فيما عرف يوم السبت إجراء 12 عملية أخرى بمجموع 26 عملية في يومين فقط، علما أن هذه الحملة التطوعية التي بدأها مستشفى الأم والطفل الباز تنطلق باكرا في حدود الساعة 6:30 صباحا، فيما يكون الإنتهاء من إجراء العمليات  في حدود 7 مساءا، وشملت هذه المباراة التضامنية مريضات من المسيلة، سطيف وبرج بوعريريج من المناطق النائية على وجه الخصوص.

ولقيت هذه المبادرة استحسان المريضات خاصة وأنهن من عائلات جد فقيرة ولا يملكن مبلغ إجراء العمليات بالعيادات الخاصة والتي يفوق سعر العملية بها مبلغ 7 ملايين في إنتظار أن تعمم مثل هذه المبادرات الخيرية على مستوى مصالح كل من جراحة الأطفال والجراحة العامة لتخفيف من معاناة المرضى الذين ينتظرون في الكثير من المرات مواعيد تفوق الأربعة أشهر على أقل تقدير.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق