محليات

عيادة مهددة بالانهيار على رؤوس المرضى في تاشودة

مطالب بترميمها أو إنجاز أخرى

يشتكى سكان بلدية تاشودة في الجهة الشرقية من ولاية سطيف من الوضعية الكارثية التي تتواجد عليها العيادة المتعددة الخدمات والتي باتت أيلة للانهيار على رؤوس المرضى والعاملين حسب تصريحات المواطنين، حيث تحولت العيادة التي كان من المفروض أن توفر التغطية الصحية للمرضى إلى مصدر خطر على حياة المواطنين.

وأكد السكان أن العيادة تتواجد في وضعية كارثية بل إنها غير صالحة حتى لاستقبال المرضى وتوفير الخدمات الضرورية لهم لاسيما مع انعدام الوسائل وهو الأمر الذي أجبر غالبية السكان على التنقل في كل مرة إلى المؤسسات الصحية المجاورة خاصة منها الموجودة ببلدية العلمة المجاورة لتلقي العلاج رغم بعد المسافة والصعوبات التي تصادفهم خصوصا في فصل الشتاء.

وأمام الخطورة الكبيرة التي باتت تشكلها العيادة المتعددة الخدمات والمهددة بالانهيار في أي لحظة فإن مواطني البلدية طالبوا بضرورة الإسراع في ترميم هذا الهيكل الصحي مع تدعيم العيادة بالوسائل الضرورية للتكفل الأمثل بالمرضى، وطالب السكان بضرورة إيفاد لجان تقنية من أجل معاينة وضعية العيادة مع التقدم بطلب إلى الجهات المعنية ممثلة في مديرية الصحة من تسجيل مشروع مؤسسة صحية قادرة على التكفل بالمرضى في هذه البلدية.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق