محليات

عين أزال تستفيد من محطة برية جديدة وفتح الباب أمام الخواص للإستثمار

في إنتظار الغلاف المالي لتجسيد المشروع

كشفت مصالح مديرية النقل لولاية سطيف عن إستفادة بلدية عين أزال في الجهة الجنوبية من سطيف من مشروع لإنجاز محطة برية صنف ب لكون البلدية ورغم موقعها الإستراتيجي الهام كونها بوابة نحو الولايات الصحراوية والحركية الكبيرة التي تعرفها بالنظر لكثافتها السكانية التي تفوق 65 ألف نسمة إلا أنها تفقتد إلى محطة برية لنقل المسافرين، وما هو موجود في الوقت الراهن هو محطة لتوقف الحافلات العاملة على الخطوط الرابطة بين عين أزال وسطيف أو الخطوط العابرة بإتجاه الولايات الجنوبية الشرقية من الوطن.

ورغم إستفادة البلدية من هذا المشروع وإنتهاء الدراسة الخاصة به إلا أن مصالح مديرية النقل أكدت وجود عقبة كبيرة لتجسيد هذا المشروع وتتمثل في عدم وجود الغلاف المالي اللازم لإنجاز المحطة خصوصا مع سياسة التقشف وتقليل النفقات المتبعة من طرف السلطات وهو الأمر الذي جعل تجسيد هذا المشروع في الوقت الراهن غير ممكن.

وفي المقابل إقترحت مديرية النقل خطة بديلة من أجل تجسيد المشروع وهذا من خلال فتح الباب أمام المستثمرين الخواص بغية التكفل بإنجاز المحطة وفق الدراسة المنجزة من طرف مديرية النقل وهذا بالتنسيق مع مصالح بلدية عين أزال، لتبقى أمال مواطني عين أزال وما جاورها معلقة على تجسيد هذا المشروع في أقرب وقت ممكن.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق