محليات

غش في إنجاز مشروع إيصال المياه بالقصبـات

السكان يشتكون ويطالبون بالتدخل

استغرب مواطنون ببلدية القصبات غرب ولاية باتنة، طريقة إنجاز مشروع قطاعي لإيصال الماء الشروب حيث يتم نزع أنابيب من شبكة أخرى لم يمر على إنجازها سوى 3 سنوات وإعادة تركيبها مجددا في الشبكة الجديدة، واصفين العملية بالغش والتحايل الفاضح في إنجاز مشروع رصدت له ميزانية خاصة.

وقال مشتكون لـ”الأوراس نيوز” أن الشبكة القديمة التي تم حفرها ونزع أنابيب منها تم إنجازها سنة 2016 في مشروع كلف غلافا ماليا هاما، قبل أن يتم تخريبها ونقل أنابيب منها إلى مشروع مماثل في عملية لم يفهم مغزاها بعد واعتبرها السكان نوعا من الغش والتحايل الفاضح في إنجاز المشاريع.

وحسب ذات المشتكين أن المشروع القديم الذي أنجز بالمكان المسمى وادي لوعر سنة 2016 ، يتم حاليا نزع الأنابيب منه وتركيبها مجددا في مشروع ربط وادي الحجاج بالمياه وسط استغراب من قبل المواطنين الذي ثاروا غضبا خاصة أن منطقة وادي لوعر تبقى هي الأخرى بحاجة أيضا للماء الشروب.

واعتبر السكان هذا الفعل بالسرقة المقننة والتي قابله صمت غير مبرر من قبل السلطات المحلية التي يقع على عاتقها مراقبة ما ينجز على ترابها من مشاريع حتى لو أن هذا المشروع قطاعي وتشرف عليه مديرية الموارد المائية والتي حسبهم مطالبة بالتدخل لتوضيح ما يحدث.

ن.م

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق