ثقافة

غضب وسط سكان عين مليــلة

المدينة غارقة في القمامة وانتقاد شديد للمجلس المنتخب

يعيش سكان بلدية عين امليلة بولاية أم البواقي، وسط أجواء مشحونة وسخط على المجلس الشعبي البلدي الذي يرتقب أن تنظم ضده وقفة احتجاجية غدا في ظل انعدام التنمية الحضرية بالمدينة وكذا عدم تسجيل أي مشاريع جديدة منذ انتخاب “المير” وهو ما أثار استياء المواطنين.

يأتي ذلك في ظل القمامة التي غرقت فيها المدينة منذ ما يزيد عن الـ5 أيام وهو ما أدى بالعشرات من المواطنين لوضع كميات معتبرة منها أمام مقر المجلس الشعبي البلدي للفت انتباه المسئولين لمعاناتهم، في المقابل، سجل اهتراء عديد الأحياء والمقرات العمومية الحساسة على غرار مقر الضرائب ومختلف الهيئات الإدارية المتواجدة بالقرب من الشارع الرئيسي الرابط بين مدينتي عين مليلة وباتنة، والتي تجاوز عمرها الـ 70 سنة، حيث تم تشييد أغلبها خلال الحقبة الاستعمارية، ما أثر سلبا على الوجهة الجمالية للمدينة خاصة وأنها تستقبل يوميا آلاف الزائرين، باعتبارها قطب تجاري يستقطب مختلف المواطنين المقيمين من البلديات والولايات المجاورة لمدينة عين مليلة.

بن ستول. س

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق