محليات

غلق مقر بلدية عين الديس بجدار إسمنتي

بعد عين مليلة وعين البيضاء

قام أمس، مئات المواطنين المقيمين ببلدية عين الديس بولاية أم البواقي، بغلق مقر البلدية من خلال بناء جدار إسمنتي بمدخل البلدية مانعين دخول الموظفين وكذا أعضاء المجلس الشعبي البلدي وذلك تحت شعار” ترحلو يعني ترحلو”.

جاء ذلك في ظل النقائص التي تعاني منها البلدية منذ سنوات، خاصة منها البيروقراطية والمحسوبية التي أضحت تنهش أغلب بلديات ولاية أم البواقي، وبالأخص في مجالي السكن والتوظيف، وهو ما أثار سخط المواطنين المقيمين ببلدية عين الديس، مطالبين بضرورة تنحي جميع أعضاء المجلس.

وأكد مئات المواطنين المقيمين ببلدية عين الديس لـ”الأوراس نيوز”، أن الوعود التي تم منحها من قبل أعضاء المجلس الشعبي البلدي لم تنفذ من وصول المجلس للبلدية، بل ساهم في تأزم الوضع بالبلدية وارتفاع نسبة التهميش والعزلة ما أدى لخروج المواطنين للشارع والمطالبة برحيل المجلس البلدي.

بن ستول. س

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق