محليات

غموض يلف مشروع مسبح حي “500 مسكن”

السكان تساءلوا عن مصيره

تجدد الحديث مؤخرا عن مشروع المسبح البلدي بحي 500 مسكن بعاصمة الولاية سطيف بمحاذاة ملعب كرة القدم الحالي بعد أن تم اختيار أرضية مناسبة له بالقرب من ملعب 500 مسكن الذي يعد المتنفس الرياضي الوحيد بهذا الحي وكذا توفير الغلاف المالي اللازم لإنجاز المشروع الذي بقي على الورق فقط رغم الوعود المتكررة من قبل المسؤولين عن الولاية.
وعبر سكان حي 500 مسكن عن غضبهم بعد أن تم حرمانهم منم هذا المشروع رغم أن الوالي السابق بودربالي قام بمنح الوعاء العقاري اللازم لإنجاز هذا المسبح البلدي إلا أن الأمور لم تتحرك قيد أنملة حسب السكان الذين زادت مخاوفهم من إمكانية تحويل المشروع إلى وجهة أخرى أو إلغائه نهائيا وهذا في ظل عدم وجود أي بوادر لانطلاق المشروع.
وحسبما سكان الحي، فقد تم منح الوعاء العقاري الذي كان مخصصا لإنجاز المشروع إلى أحد المرقين العقاريين من أجل إنجاز سكنات وهو الأمر الذي يعني تبخر حلم المسبح الذي كانت تراهن عليه السلطات المحلية والسكان معا من أجل النهوض بقطاع السياحة بعاصمة الولاية وكذا حماية الأطفال والشبان من مخاطر الآفات الاجتماعية، ويطالب سكان حي 500 مسكن بضرورة بعث المشروع من جديد وتجسيده في أقرب وقت ممكن.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق