دولي

غوايدو يزعم سيطرته على حسابات شركة النفط الحكومية

فنزويلا..

زعم رئيس البرلمان الفنزويلي، خوان غوايدو، الذي نصب نفسه رئيسا مؤقتا للبلاد، أنه سيطر على الحسابات المالية لشركة النفط الوطنية الفنزويلية (PDVSA) وفرعها الأمريكي(Citgo) .
جاء ذلك في بيان نشره غوايدو على صفحته الشخصية بموقع “تويتر”، حيث قال في بيانه أنه أعطى التعليمات لسيطرة الدولة على حسابات الجمهورية الفنزويلية، من أجل وقف استمرار عمليات السلب، وتسهيل حل مشاكل الفنزويليين، كما طالب رئيس البرلمان الفنزويلي العاملين في شركة النفط المذكورة بالاستمرار في عملهم قائلا لهم أنه يضمن لهم احترامه لحقوقهم كما ضمنها للعاملين في سفاراتهم وقنصلياتهم.
أما مساء أول أمس، أعلنت الإدارة الأمريكية، فرض عقوبات على شركة النفط الوطنية الفنزويلية (PDVSA)، بهدف زيادة الضغط الاقتصادي والدبلوماسي على الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، ودفعه للتنحي.
فيما تشهد فنزويلا توترا متصاعدا منذ 23 جانفي الجاري، إثر زعم خوان غوايدو، رئيس البرلمان الفنزويلي زعيم المعارضة، حقه بتولي الرئاسة مؤقتا إلى حين إجراء انتخابات جديدة، وسرعان ما اعترف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بغوايدو رئيسا انتقاليا لفنزويلا، وتبعته دول بينها كندا وكولومبيا وبيرو والإكوادور وباراغواي والبرازيل وشيلي وبنما والأرجنتين وكوستاريكا وغواتيمالا وبريطانيا وإسبانيا وفرنسا.
في المقابل، أيدت بلدان بينها روسيا وتركيا والمكسيك وبوليفيا شرعية مادورو، الذي أدى الشهر الجاري اليمين الدستورية رئيسا لفترة جديدة من 6 سنوات، وعلى خلفية ذلك، أعلن الرئيس مادورو قطع العلاقات الدبلوماسية مع الولايات المتحدة، واتهمها بالتدبير لمحاولة انقلاب ضده، وأمهل الدبلوماسيين الأمريكيين 72 ساعة لمغادرة البلاد.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق