دولي

غوتيريش يدعو لإنهاء الصراع في اليمن

مع تحديد خطوات مقبلة

دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش أمس، لإنهاء الحرب في اليمن وحدد خطوات يتعين على أطراف الصراع اتخاذها لتحقيق تقدم محذرا من أن استمرار القتال سيؤدي لأسوأ مجاعة في البلاد منذ عقد.

وقال غوتيريش للصحفيين في الأمم المتحدة أن اليمن يقف اليوم على شفا كارثة، على الصعيد الإنساني الموقف خطير، وعليهم أن يفعلوا كل ما بوسعهم لمنع الأوضاع المتردية أصلا من التدهور أكثر، مضيفا أن التطورات السياسية أطلقت في الآونة الأخيرة إشارات على وجود أمل في التوصل لتسوية وحث الأطراف المتحاربة على وقف العنف خاصة حول المدن والمرافق الحيوية.
وجاءت تصريحات غوتيريش بعد ثلاثة أيام من دعوة وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو إلى وقف القتال وقال إن المفاوضات التي تقودها الأمم المتحدة لإنهاء الحرب يجب أن تبدأ في نوفمبر تشرين الثاني، فيما انضمت دول أخرى للدعوة لإنهاء الصراع، وقال غوتيريش أنه يجب أن يفعلوا كل ما بوسعهم لتعظيم فرص النجاح، داعيا إلى السماح بدخول الواردات التجارية والإنسانية مثل الغذاء والوقود والمواد الأساسية الأخرى دون قيود وحث أطراف الصراع على السماح أيضا ببقاء الطرق مفتوحة حتى يتسنى للسلع المنقذة للحياة الوصول إلى التجمعات السكانية في أنحاء البلاد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق