دولي

غوتيريش يطالب ميانمار بالامتثال لقرار العدل الدولية بشأن الروهنغيا

أمرت باتخاذ جميع التدابير المتاحة لمنع وتجنب الإبادة الجماعية ضد الأقلية المسلمة

رحب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، بالحكم الذي أصدرته محكمة العدل الدولية، وأمرت بموجبه ميانمار باتخاذ التدابير اللازمة لمنع وتجنب الإبادة الجماعية ضد أقلية الروهنغيا المسلمة.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده نائب المتحدث باسم الأمين العام فرحان حق، في المقر الدائم للمنظمة الدولية بمدينة نيويورك، حيث قال حق أن الأمين العام يرحب بهذا الحكم ويطالب ميانمار بالامتثال لحكم المحكمة الجنائية الدولية الصادر أول أمس، مضيفا أن الأمين العام يرحب بأمر محكمة العدل الدولية، وهو يثق في أن ميانمار ستمتثل على النحو الواجب لأمر المحكمة، خاصة وأن قرارات المحكمة ملزمة، عملاً بالميثاق والنظام الأساسي للمحكمة، كما أوضح المسؤول الأممي أنه وفقا للنظام الأساسي للمحكمة، سيحيل الأمين العام على الفور إخطار التدابير المؤقتة التي أمرت بها المحكمة إلى مجلس الأمن الدولي.

وفي وقت سابق الخميس، أمرت محكمة العدل الدولية، ميانمار باتخاذ جميع التدابير المتاحة في حدود سلطتها لمنع وتجنب الإبادة الجماعية ضد أقلية الروهينغيا المسلمة، حيث جاء ذلك في حكم المحكمة الصادر في دعوى تقدمت بها غامبيا في 11 نوفمبر 2019، تتهم فيها ميانمار بانتهاك التزاماتها بموجب أحكام اتفاقية منع جرائم الإبادة الجماعية والمعاقبة عليها لعام 1948.

ونص الحكم على ضرورة أن تتخذ ميانمار جميع التدابير التي في حدود سلطتها لمنع أعمال الإبادة الجماعية، أو التحريض أو التواطؤ أو التآمر لارتكاب أعمال الإبادة الجماعية، كما طالبت المحكمة أن تقدم حكومة ميانمار تقريراً حول أوضاع الروهنغيا إلى هيئة المحكمة كل 6 أشهر، على أن ترسل تقريرها الأول بشأن القضية بعد 4 أشهر من تاريخ صدور القرار، كما حثت المحكمة ميانمار على إلغاء أي تدابير من شأنها حرمان ومنع أقلية الروهينغيا من الإنجاب، لافتة إلى أن هذه الأقلية مجموعة تحظى بالحماية بموجب المادة 2 من اتفاقية منع ومعاقبة جريمة الإبادة الجماعية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق