الأورس بلوس

غوفي بلا طبيب

استاء بعض سكان قرية غوفي ببلدية غسيرة من غياب طبيب مناوب بالمستوصف المتواجد على مستوى قريتهم، حيث أكدوا أنه من المفترض أن يكون الطبيب حاضرا على الأقل مرة في الأسبوع بالمستوصف كما في السابق إلا أنه أي الطبيب أصبح لا يحضر إطلاقا مما يستوجب على المرضى بالقرية التنقل إلى بلدية غسيرة لإجراء الفحوصات، يحدث هذا لكون القرية بعيدة وشبه معزولة مما جعلها خاضعة لمبدأ “البعيد عن العين بعيد عن القلب” وبالتالي غياب الرقابة وتفشي الاستهتار واللامبالاة ببعض مرافقها التي كان يفترض أن تكون بمثابة فضاءات لتلبية حاجيات السكان.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق