محليات

غياب المناوبة يحرم المرضى بالقصبات من الدواء

شكاويهم لم تجد بعد آذانا صاغية

جدد سكان بلدية القصبات التابعة لدائرة رأس العيون غرب ولاية باتنة، رفع ندائهم إلى السلطات الولائية من أجل التدخل العاجل وانتشال قطاع الصحة بهذه البلدية التي تزيد كثافتها السكانية عن 20 ألف نسمة.

وحسب ما جاء في الشكوى التي حملت توقيع مختلف فعاليات المجتمع المدني، تلقت “الأوراس نيوز” نسخة منها، تأسف سكان المنطقة لغلق العيادة أبوابها على الساعة الرابعة مساءا، إضافة إلى قدم آلة التحاليل (fns) وتعطلها الدائم كونها تم جبلها من العيادة المتعددة الخدمات لبلدية رأس العيون في حين تم الإبقاء على الآلة الجديدة بذات العيادة، كما استنكر المعنيون عدم فتح جناح الولادة رغم التعداد الهائل للسكان، حيث تعكف النساء الحوامل على مواليدهن، إما بمستشفى نقاوس أو عين آزال بسطيف، مضيفين أنه تم تسجيل وفيات بسبب خلال نقل النساء الحوامل بسبب بعد المسافة وعدم فتح المناوبة الليلية بعيادتهم.

المشتكون، طالبوا تدخل الجهات الوصية من أجل حل هذه المشكلة وإنهاء المعاناة التي يتكبدونها يوميا في سبيل التنقل إلى ولاية سطيف وحتى بين دوائر ولاية باتنة، من أجل تلقي العلاج بعد انقضاء النهار.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق