محليات

فحص ما يقارب 350 مريض ببلدية تكوت بباتنة

خلال فعاليات الجامعة الصيفية للطب العام

اختتمت ببلدية تكوت بولاية باتنة فعاليات الجامعة الصيفية الثانية للجمعية الجزائرية للطب العام التي انطلقت نهاية الأسبوع الفارط  ودامت على مدار أيام أين تم الكشف عن قرابة 350 مواطن من بلدية تكوت.

وقد ارتكزت هذه التظاهرة الطبية العلمية في مجملها على داء السيليكوز الذي ينتشر بقوة في هذه المنطقة بتسجيل أكثر من 900 حالة مرضية، وقد عرفت هذه الفعاليات إقبالا ملحوظا من طرف المرضى الذين تلقو مختلف الفحوصات المتخصصة على مستوى المؤسسة الاستشفائية العمومية بتكوت.

وقد حظيت هذه التظاهرة بالاستحسان الواسع من قبل سكان المنطقة الذين أشادوا بمثل هذه الخدمات التي وفرت لهم الرعاية الصحية، وتجدر الإشارة بأنه شارك أزيد من 50طبيب في فعاليات الجامعة الصيفية الثانية للجمعية الجزائرية  للطب العام التي حضرها بالإضافة إلى ذلك أساتذة ومحاضرين من مختلف أنحاء الوطن.

حفيظة.ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق