محليات

فشل في تطبيق قانون تسوية البنايات بأم البواقي

رفض أزيد من 22 ملف يخص قانون التسوية

 كشفت أمس مصادر مسؤولة بمديرية البناء والتعمير والهندسة المدنية لـ”الأوراس نيوز”، أن تطبيق التعليمة الوزارية 15/08 والمؤرخة خلال سنة 2008، المحدد لقواعد مطابقة البناءات وإتمام انجازها، يسير بوتيرة بطيئة بالرغم من التمديدات المتكررة للجهات المختصة من أجل تدارك مختلف الملفات.

هذا ولم تتجاوز الملفات المودعة على مستوى الجهات المختصة الـ 23255 ملف، 17052 منها كانت على مستوى دوائر الولاية، أين تم دراسة وتسوية 11051 ملف، فيما تم رفض 2257 ملف، وتأجيل 44 ملف لحين رفع التحفظات التقنية أو تسوية الوضعية العقارية من طرف مصالح أملاك الدولة واستكمال جميع الإجراءات القانونية والضرورية لقبول التسوية.

هذا وقد أرجعت الجهات المختصة سبب هذا العزوف للمواطنين للاستفادة من التسوية، إلى جهلم لأهمية التعليمة الوزارية، رغم تمديد آجال التسوية إلى يوم 2 أوت 2019، من أجل القضاء على مختلف السكنات الفوضوية التي أضحت تطغى على مختلف مخارج و مداخل بلديات ولاية أم البواقي.

للإشارة فقد تشمل التعليمة على تنفيذ قرارات الهدم في حال استيفاء مهلة إيداع الملفات الخاصة بتسوية البناءات الغير مطابقة، أين يتوقع صدور قرار وزاري في مطلع السنة الجارية والذي يتعلق بالتعليمة الجديدة المتعلقة بتسوية البناءات الغير مكتملة بعد تسيل فشر القرار الوزاري بمختلف ولايات الوطن في ظل الإقبال المحتشم لأصحاب البناءات غير المكتملة.

بن ستول. س

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق