ثقافة

“فن المهرج” يبعث روح النشاط الترفيهي التربوي بباتنة

أشرف عليه جمعية سميراميس للثقافة والفنون

كشف المخرج والممثل أكلي أمداح رئيس جمعية سميراميس للثقافة والفنون، عن تنظيم عديد النشاطات الفنية وعروض فن المهرج التي سوف تجوب مختلف المدارس الخاصة وروضات الأطفال من تقديم فرقة المهرج الصغير.

وقال ذات المتحدث في حديثه ليومية “الأوراس نيوز”، أن الجمعية ارتأت أن تقدم نشاطا موازيا أول أمس، والذي عرف حضورا مميزا من طرف الأطفال الذين استمتعوا بمختلف العروض المقدمة من طرف الجمعية.

وأشار المخرج أكلي أمداح أنه: “سنحاول بعث روح النشاط الترفيهي التربوي حول كل مدارس الولاية خاصة بمناطق الظل لأن التلاميذ بحاجة ماسة لهذه النشاطات التربوية الفكرية المسرحية وبصفتي ممثل مسرحي أبتعد عن التهريج الغير مرغوب فيه حيث أعمل على إقحام الأداء المسرحي في فن المهرج من أجل تسهيل التواصل مع شرائح الأطفال المتنوعة ومع مرور الوقت سنقحم الألعاب البهلاوانية في عروض فن المهرج لتكتمل لمسة الدعابة والفرجة والمتعة في العروض المقدمة من قبل الفرقة”.

ونوه المخرج أكلي أن الجمعية ستعمل على تجسيد عروض مسرحية للطفل داخل المؤسسات التربوية، مردفا: “لأننا نرى أن المسرح جزء لا يتجزأ من المواد التربوية وهو المنفذ الوحيد لطفل لممارسة ابداعه وتفجير مواهبه  سواء في فن الغناء أو الرقص أو الموسيقى أو الرسم …..وغيرها من الفنون”.

وتعد جمعية سميراميس للثقافة والفنون من الجمعيات الناشطة في الحقل المسرحي والفني بولاية باتنة، وتعمل على تطوير الأداء المسرحي لدى الأطفال وفئة الأكابر بطابع من المتعة والفرجة، إلى جانب تقديم لمسات فنية تربوية في مختلف المجالات الفنية والنشاطات التي تحييها.

رقية. ل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى تعطيل مانع الإعلانات.