رياضة وطنية

فوز تاريخي للمولودية في “الداربي” أمام الأمل يعيدها لصدارة الترتيب

مولودية بريكة- أمل بريكة 1/0

انتهى داربي مدينة بريكة بفوز المولودية بهدف دون رد أمام الأمل في اللقاء الذي جمعهما ضمن فعاليات الجولة ال11 من بطولة الجهوي الاول على ارضية ملعب الشهيد غالمي الصالح ببريكة ، وشهدت المباراة حضورا جماهيريا معتبرا ووتعزيزات أمنية كبيرة وما ميز اللقاء تواجد السلطات المحلية لأول مرة منذ زمن طويل .

الشوط الاول انطلق بتحفظ كبير من الفريقين خاصة في الدقائق الاولى من الشوط بعد ذلك المولودية احتفظت بالكرة وسيرت اللعب لكن بدون فعالية تذكر خاصة ان الرياح اثرت نوعا ما على اداء الفريقين اللذان تمركز لعبها في غالبية الشوط الاول في وسط الميدان، حيث اعتمد الامل على الهجمات المعاكسة والكرات الثابتة مما أتاح للأمل كرتين ثابتتين إحداهما ارتطمت بالعارضة الأقفية لمرمى حارس المولودية ” فرحاتي” بعدها مباشرة أعلن الحكم عن نهاية المرحلة الاولى.

في المرحلة الثانية دخلت المولودية بنسق عال نوعا مما أفرز عن هدف في الربع ساعة الأول بعد تسديدة من خارج منطقة العمليات لم يحسن الحارس التعامل معها وجدت المهاجم “لخضر قويسم” الذي لم يتوان في إسكانها مرمى الحارس ” حساني ” بعدها خرج مصابا بعد لقطة الهدف بسبب احتكاكه بحارس الأمل، وحاولت تشكيلة الامل العودة في النتيجة حيث شنت العديد من الهجومات على دفاعات المولودية التي ركنت إلى الخلف لكن كانت تنقصها الفعالية والتركيز في الأمتار الأخيرة ليعاد تكرار سيناريو الكرات الثابتة من قبل الامل ففي حدود الدقيقة 40  الحارس فرحاتي ينقذ المولودية ويحرم الامل من تعديل النتيجة بعد اخراجه لكرة من الشباك بعد تنفيذ ضربة حرة على بعد 26 متر كانت ستعانق الشباك لولا براعته واخراجها بأعجوبة، ويجدر بالذكر أن المباراة لم ترق للمستوى المطلوب حيث ميزها الحضور الجماهيري والتشجيعات التي كانت حاضرة على مدار اللقاء مما أنسانا المستوى الذي ميز اللقاء لينتهي اللقاء بتفوق المولودية بهدف دون رد

للاشارة فقد عانت الاوراس نيوز الامرين بسبب عرقلة عملها من طرف محافظي اللقاء على الرغم من امتلاكها التكليف بمهمة والأدهى والامر ان يتواصل تهميشها وتمييزها عن بين باقي وسائل الاعلام الأخرى والتي لا تملك حتى هوية تخول لها بأن تكون مؤسسة اعلامية.

أيوب. م

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق