الأورس بلوس

فيسبوكيون يتلاعبون بالطلبة

في خضم ما تعيشه جامعة باتنة بقطبيها “باتنة1 وباتنة2” من موجة إضرابات، استغل فيسبوكيون الأمر وراحوا ينشئون مجموعات وصفحات باسم “الطلبة الجامعيين” باسم الكليات والأقسام وينشرون أخبارا مزيفة كل مساء لا تستند إلى أي مصدر رسمي فيما يتعلق بالإضراب، يحدث هذا في الوقت الذي أصبح أغلبية الطلبة فيه يعتمدون على مواقع التواصل الاجتماعي للإطلاع على آخر المستجدات لكن المؤسف أن من يوهمون الطلبة بكونهم مصادر رسمية قد تحولوا إلى منابع للإشاعة والبلبلة، لهذا فلابد أن “الفيس بوك لا يليق بنا” فيما يتعلق بوسيلة للحصول على المعلومة الصحيحة والرسمية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق