وطني

فيـديريكا موغيريني في زيـارة إلى الجزائر غدا

الحوار الرفيع المستوى حول الأمن الإقليمي ومكافحة الإرهاب:

ستقوم الممثلة العليا للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية ونائبة رئيس المفوضية الأوروبية, فيديريكا موغيريني, بزيارة الى الجزائر يوم غد الاثنين, في إطار عقد الدورة الـ2 للحوار الرفيع المستوى حول التعاون في مجالات الأمن الإقليمي ومكافحة الإرهاب, حسب ما أفاد به بيان لوزارة الشؤون الخارجية يوم أمس.
وسيترأس وزير الشؤون الخارجية, عبد القادر مساهل مناصفة مع موغيريني, أشغال الحوار الذي تم إطلاقه في أكتوبر 2017 ببروكسيل. و يبرز ذات المصدر أن الطرفين “سيواصلان, بهذه المناسبة, المناقشات بشأن التهديدات الإرهابية وعلاقاتها بالجريمة المنظمة العابرة للحدود وسيبحثان الطرق والسبل الكفيلة بتعميق تعاونهما في هذا المجال, كما سيقومان بتبادل الآراء حول التطورات الأخيرة للمسائل الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك”.
و تشير وزارة الشؤون الخارجية إلى أن هذه الزيارة “ستكون بمثابة فرصة للطرفين لأجل بحث واقع وآفاق علاقاتهما الثنائية الكثيفة والشاملة والتي تخضع لاتفاق الشراكة, بغرض تعزيزها أكثر, تحقيقا للمصلحة المتبادلة ولمواجهة التحديات المشتركة من حيث الأمن في المنطقة”.
ويضيف ذات المصدر أن هذه العلاقات “سجلت, من جانب آخر, تقدما نوعيا, من خلال المصادقة على الأولويات المشتركة للشراكة ضمن سياسة الجوار الأوروبية المجددة”.
وخلصت وزارة الشؤون الخارجية إلى الإشارة إلى أن قدوم الممثلة العليا للاتحاد الأوروبي والذي يأتي عقب الزيارات الأخيرة إلى الجزائر التي قام بها كل من المستشارة الألمانية ورئيس المجلس الايطالي ورئيس الدبلوماسية الاسبانية وكذا الزيارة التي قام بها وزير الشؤون الخارجية إلى باريس في إطار الجنة الاقتصادية المختلطة الفرنسية-الجزائرية (كوميفا) تبرز “كثافة ونطاق العلاقات الجزائرية-الأوروبية على الصعيدين الثنائي ومتعدد الأطراف, وكذا الإرادة المشتركة لرفع هذه العلاقات إلى مصف الشراكة الإستراتيجية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق