محليات

قاطنو حي “الأمير عبد القادر” عطشـى

الأزمة مستمرة منذ مدة طويلة

عبـر قاطنو حي الأمير عبد القادر بوسط مدينة خنشلة، عن معاناتهم التي طالت حسب الكثير منهم بسبب انعدام المياه، وأكد السكان أن معاناتهم  مستمرة منذ الصائفة الماضية، مضيفين أن طريقة التوزيع لا زالت مجحفة في حقهم، حيث قلصت الجزائرية للمياه الكمية الموجهة للحي لأسباب مجهولة باعتمادها على توزيع المياه مرة واحدة أسبوعيا وفي بعض المرات تصل إلى 10 أيام، ويدخل السكان في كل مرة فـي رحلة بحث عن الماء الشروب، فيما يلجأ البعض إلى شراء الصهاريج بأسعار باهضة وهو ما أثقل كاهلهم.

جدير بالذكر أن توزيع المياه بعاصمة لولاية خنشلة يتم بالطرق التقليدية عبر فتح الحنفيات الرئيسية الموضوعة بالأحياء اعتمادا على عمال توكل لهم مهمة التموين في أوقات محددة عادة  ما تتدخل المحسوبية  والمعريفة والعلاقات الشخصية بهؤلاء لضمان التموين المستمر بمضاعفة الوقت لأحياء وقطع التموين على أحياء أخرى وعدم اللامبالاة وفي ظل هذا الوضع الذي يصعب من مراقبة عمل هؤلاء العمال.

محمد. ع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق