محليات

قاطنو سكنات فوضوية يحتجون

طالبوا بالإفراج عن قائمة السكن

تجمهر صبيحة الأمس المئات من طالبي السكن الاجتماعي أمام مقر دائرة سطيف وهذا لمطالبة السلطات المحلية بالإسراع في الإفراج عن القائمة الخاصة بالسكن، وكانت الفئة الأكبر من المحتجين أمام مقر الدائرة ممثلة في قاطني الأحياء الفوضوية على غرار حي شوف لكداد وكذا المقصيين من الترحيل منحي برج التصاور الذي تم تهديمه خلال شهر رمضان الفارط.

وأعرب قاطنو الأحياء الفوضوية عن خيبة أملهم من الوعود المتكررة التي تلقوها منذ قرابة السنة من أجل ترحليهم إلى سكنات لائقة رغم الوضعية المزرية التي يتواجدون عليها في أحياء تفتقر لأدنى ضروريات الحياة حيث يعاني السكان حسب قولهم الأمرين في سكنات القصدير والتي تسببت في تعرض أبنائهم إلى مختلف الأمراض.

ومن جهتهم المقصيون من عملية الترحيل السابقة بحي برج التصاور المهدم طالبوا من السلطات المحلية البحث عن حل لوضعهم الكارثي في ظل تواجد العشرات من العائلات حسب قولهم في الخلاء نتيجة تهديم سكناتهم في الحي وعدم إيجاد مأوى لهم نتيجة ظروفهم المادية المزرية، حيث يأملون في التفاتة من مسؤولي الدائرة لترحيلهم على غرار باقي قاطني الأحياء الأخرى، أما الفئة الثالثة من المحتجين أمام مقر الدائرة فكانت من أصحاب الطابور الطويل من طالب السكن الاجتماعي والذين ينتظرون دورهم منذ سنوات طويلة، فيما كانت الإجابة التي تلقاها المحتجون هي الانتظار إلى غاية الفصل النهائي في القوائم في غضون الأسابيع المقبلة.

عبد الهادي. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق