محليات

قاطنو مشاتي برأس العيون يغلقون طريقا وطنيا

احتجاجا منهم على تأخر تجسيد المشاريع التنموية

أقدم أمس، سكان مشاتي عين تانويت وأولاد بوهزة ببلدية برأس العيون في ولاية باتنة، على غلق الطريق الوطني رقم 78 احتجاجا منهم على تأخر إنجاز مشاريع تنموية.

المحتجون عبروا عن تذمرهم من تماطل السلطات المحلية والجهات المعنية في التكفل بمطالبهم المرفوعة مرارا وتكرارا، مطالبين بالتعجيل في تجسيد وعود المسؤولين بخصوص بعث مشاريع تنموية لازال يعاني من غيابها قاطنو المشاتي المذكورة آنفا.

ورفع المحتجون مطلبهم بتوفير الماء الشروب على اعتباره مادة ضرورية لايزالوا قاطنو المشاتي

يعانون من غيابها، حيث يعتمدون على صهاريج المياه بإعتباره السبيل الوحيد وذلك على رغم من غلائها موازاة مع ظروفهم المعيشية الصعبة بحيث يتعذر على معظمهم الاقتناء بشكل يومي.

وأكد المحتجون على ضرورة النظر في مطالبهم المرفوعة في القريب العاجل لاسيما وان البعض منها بات ضروريا مع اقتراب فصل الشتاء والحاجة الملحة إليها.

رئيس بلدية رأس العيون في اتصال بالأوراس نيوز،  أكد  على أخذ مطالب المحتجين بعين الاعتبار وطمئن المعنيين باستدراك النقائص التي تتخبط فيها المشاتي المذكورة، مشيرا إلى المشروع المسجل بخصوص توفير الغاز الطبيعي من المنتظر الانطلاق فيه خلال مدة قريبة، ونفس الشيء بخصوص ربط المشتة بشبكة المياه الشروب بالإضافة إلى استدراك المساكن التي لازالت تعاني من غياب الكهرباء.

حفيظة. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق