ثقافة

قافلة ” الأخوة” تحط رحالها ببسكرة تحت شعار “أعلام الجزائر منارة الأجيال”

فيما تم تنظيم يوم دراسي حول أعلام بسكرة

حلت يوم أمس قافلة ” الأخوّة” المخصصة لجنوب الجزائر بولاية بسكرة لتستهل رحلتها نحو الثلاث ولايات بالجنوب بسكرة وغرداية والأغواط،  لتعرّف بأعلام هذه المناطق تحت شعار “أعلام الجزائر منارة الأجيال” ، وهي المبادرة التي نظمتها وزارة الشؤون الدينية والأوقاف كقافلة تعليمية تثقيفية تهدف للتعريف بأعلام وأمجاد وعلماء الجزائر.

وحسب مدير الشؤون الدينية لولاية بسكرة توفيق لوصيف فقافلة الجنوب وبعد أن حطت ببسكرة ستقوم بتعريف سكانها بالشيخ محمد الخضر حسين وهو أحد الشيوخ الذين اكتسبوا مكانة مرموقة في الدين والإصلاح والإرشاد إذ كان من شيوخ الأزهر كما درس بجامع الزيتونة بتونس الشقيقة وعرف بتوقده العلمي والديني والفقهي وهو منشأ مجلة “السعادة العظمى”.

كما عرفت المناسبة تنظيم يوم دراسي لذات الموضوع احتضنه المركز الثقافي الإسلامي .

نوارة. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق