دولي

قافلة المهاجرين تواصل طريقها إلى الحدود الأمريكية

في تحد لقرار ترامب الأخير

واصلت قافلة تضم نحو 5 آلاف مهاجر قادمين من دول أمريكا الوسطى مسيرها شمالا نحو حدود الولايات المتحدة، بعد توقف في مكسيكو سيتي.

وبدأت أعداد من المشاركين في القافلة بالوصول إلى ولاية كيوريتارو، قادمة من العاصمة المكسيكية التي توقفت فيها للاستراحة نحو 5 أيام، ويعتقد أن المشاركين القافلة يسعون إلى السفر لمسافة نحو 2500 كيلومتر باتجاه تيخوانا جنوبي ولاية كاليفورنيا، كما جازفت أعداد قليلة من المهاجرين بالسير في طريق مختصر عبر ولاية تاماوليباس التي تسيطر عليها عصابات تهريب المخدرات.

ونقلت وسائل إعلامية عن أدماري كوريا، وهي مهاجرة جاءت من غواتيمالا مع شقيقتها وأولادها، قولها بعد تحرك القافلة أنهم شعروا بالبرد نتيجة النوم في العراء، لذا هم مرضى الآن، وقد ظهر القمل على أطفالهم، إذ ليس لديهم ما يكفي من الماء للاستحما”، كما وقف نحو 1000 من عناصر الشرطة المكسيكية يراقبون عملية تحرك القافلة من مكيسيكو سيتي، الذي جاء بعد يوم واحد من توقيع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لقرار يحرم الذين يعبرون الحدود الأمريكية المكسيكية بشكل غير شرعي من حق التقدم بطلب لجوء إلى الولايات المتحدة.

وسيظل هذا القرار ساري المفعول لمدة 90 يوما حتى تتوصل واشنطن إلى اتفاق مع المكسيك يسمح لها برد طالبي اللجوء القادمين منها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق