ثقافة

قافلة ثقافية لفائدة تلاميذ المدارس الابتدائية بخنشلة

تحت شعار (نقرأ… لنتعلم أكثر)

تنظم المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية خنشلة في اطار نشاطاتها الثقافية ابتداء من اليوم الاثنين قافلة ثقافية متنوعة لفائدة تلاميذ المؤسسات التربوية وبالتحديد المدارس الابتدائية والتي جاءت تحت شعار (نقرأ … لنتعلم أكثر)، وذلك من أجل الرفع من المقروئية ونشر ثقافة المطالعة في الوسط التربوي، أين ستجوب هذه القافلة مختلف المدارس عبر عديد البلديات وعلى مدار 03 أيام متتالية.

كما ستشهد هذه القافلة الثقافية برنامج ثري بعديد الأنشطة على غرار عروض مسرحية وترفيهية وورشات تثقيفية في الرسم والتلوين والقراءة الحرة وورشة طي الورق من خلال المكتبة المتنقلة، إلى جانب مسابقات داخل ورشات مختلفة وكذا منح بطاقات انخراط مجانية للتلاميذ وتوزيع جوائز تشجيعية على المشاركين.

هذا وستحط القافلة رحالها في اليوم الأول بمدرسة هزيل بوزيد ببلدية خنشلة لتواصل القافلة بعدها نشاطها في يومها الثاني مع تلاميذ مدرسة بومعراف عزالدين ببلدية المحمل وتختتمه من داخل مدرسة براهمي منصر ببلدية بغاي.

وأفاد رئيس المكتبة السيد بوثريد أن هذه التظاهرة جاءت في إطار تفعيل الإتفاقية المبرمة بين وزارتي الثقافة والتربية، كما أشار إلى أن هذا البرنامج جاء نتيجة التوجيهات الهادفة للوزير الثقافة عز الدين ميهوبي، في خلق تفاعل ثقافي بين المؤسسات الثقافية والمؤسسات التربوية، وأوضح ذات المتحدث أنه يعمل بالتنسيق مع مديرية التربية وتوجيهات والي خنشلة على تثبيت هذه البرامج على أرض الواقع حتى يتسنى للتلميذ بأن يتعرف عن قرب ما تحمله المؤسسات الثقافية خاصة مكتبة المطالعة العمومية من نشاطات متنوعة، من أجل فتح جسر للرفع من المقروئية ونشر ثقافة المطالعة في الوسط المدرسي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق