محليات

قبضة حديدية بين مديرية أملاك الدولة وبلدية سطيف

بعد انتزاع عدة أملاك من البلدية

أعرب رئيس بلدية سطيف محمد شريف بورماني عن امتعاضه الكبير من مصالح مديرية أملاك الدولة بالولاية والتي قامت بانتزاع عدد من الممتلكات من مصالح البلدية وضمها إلى مديريات أخرى وهو الأمر الذي جعل مصالح البلدية تتدخل من أجل استرجاع هذه الأملاك إلا أنها اصطدمت برفض المديرية لذلك مما جعل مصالح المجلس البلدية تقرر اللجوء إلى العدالة من أجل استرجاع هذه الأملاك.
وفي نظر المسؤول عن بلدية سطيف فإن الإشكال يعود إلى وقوع أخطاء من طرف مديرية أملاك الدولة وهذا أثناء عملية مسح الأراضي حيث تم تحويل العديد من الأملاك إلى مصالح أخرى على غرار ملعب 500 مسكن بسطيف والتي تفاجأت البلدية بتحويل ملكيته إلى مصالح مديرية الشباب والرياضة وهو الأمر الذي أدخل البلدية في إشكالات كثيرة بعد أن كانت تبتعد لإنجاز مشروع تغطية الملعب ببساط جديد.
وتأمل مصالح بلدية سطيف في تسوية الإشكال دون المرور على العدالة بالنظر لكون إحالة القضايا على القضاء من شأنه أن يستغرق بعض الوقت، حيث تأمل البلدية في استرجاع هذه الممتلكات بتصحيح الأخطاء التي وقعت فيها المديرية لتفادي تعطيل المشاريع التي ستنطلق في هذه الممتلكات فضلا عن تخوف مصالح المجلس البلدي الحالي من أي تبعات قد تلاحقهم في الفترة المقبلة من جراء هذا الخطأ.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى تعطيل مانع الإعلانات.