رياضة وطنية

قرار إكمال الموسم يخلط حسابات المسيرين والطاقم الفني

دفاع تاجنانت

أحدث قرار المكتب الفيدرالي القاضي بإستناف المنافسة في الفترة المقبلة حالة تذمر غير معلن من طرف رئيس دفاع تاجنانت الطاهر قرعيش الذي كان من أبرز المطالبين بتوقيف المنافسة في الوقت الراهن لعجز الأندية عن تسديد رواتب اللاعبين في حال إستكمال الموسم خلال الأشهر المقبلة، واخلط قرار “الفاف” حسابات المسيرين وحتى الطاقم الفني بقيادة المدرب كريم زاوي الذي كان يراهن بدوره على إنهاء الموسم بالنظر لفترة التوقف الطويلة للبطولة.

ومعلوم أن عدد من لاعبي الدفاع دخلوا في إضراب عن التدريبات في الفترة التي سبقت توقيف المنافسة وهذا من أجل المطالبة بمستحقاتهم المالية وهو الأمر الذي جعل إدارة الفريق مطالبة بالتحرك لتسوية جزء من هذه المستحقات، غير أن الوضعية الحالية والأزمة المالية الخانقة التي يعاني منها الفريق جعلت رئيس النادي الطاهر قرعيش يطالب بضرورة تدخل الرابطة المحترفة وكذا الفاف من أجل مساعدة الأندية ماديا لإكمال الموسم في أفضل الظروف خاصة مع استحالة الحصول على الإعانات العمومية في الوقت الراهن، علما أن الدفاع بات قريبا من تحقيق البقاء في الرابطة الثانية بعد العودة القوية التي سجلها الفريق في الجولات الفارطة.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق