الأورس بلوس

قرب ذهاب الباءات الثلاثة

كشفت بعض المصادر الإعلامية من محيط النظام أن رئيس المجلس الدستوري الطيب بلعيز رفض تقديم الاستقالة محاولاً عزل نفسه عن الأحداث والضغوط، حيث أوضحت نفس المصادر أن بلعيز سيدفع إلى الاستقالة دفعاً هذا الأسبوع من طرف المحيطين به والوطنيين من داخل النظام الذين يخشون انفلات الأوضاع، فيما قالت هذه الأطراف أن بن صالح وبدوي أصبح لديهما استعداد كبير للمغادرة ويعبران عن ذلك في كل الاجتماعات واللقاءات المغلقة خاصة أن حكومة بدوي فشلت في مزاولة مهامها بسبب الرفض الشعبي وما يتعرض له وزراؤها من احتجاجات واحتجاز في الولايات، وفي انتظار الاستقرار على فتوى دستورية تضمن ذهاب الباءات الثلاثة والبقاء في دائرة الدستور.
وأشار ذات المصدر أن الطيب بلعيز من الواضح أنه يحاول أن يبرّ بقسمه الذي أداه بين يدي الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة حينما أقسم بالوفاء لشخص الرئيس قبل الوفاء للوطن.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق