محليات

قطاع التربية بباتنة يتدعم بهياكل جديدة

خلال السنة الحالية

من المرتقب أن يتدعم قطاع التربية بباتنة، خلال السنة الجارية بعديد الهياكل الجديدة على غرار مؤسسات جديدة ومرافق تابعة لها على غرار المطاعم وتجهيزات أخرى ترمي إلى توسيع طاقة هذه المؤسسات التربوية لاستيعاب حجم التلاميذ المتزايد سنويا في ولاية باتنة.

ويتعلق الأمر بإنجاز متوسطة في طريق تازولت وثانوية ببلدية عزيل عبد القادر تحتوي على نظام نصف داخلي نمط 600/200 وجبة، في حين ستستفيد بلدية أولاد سي سليمان من متوسطة وثانوية نمط 800/200، فيما استفادت بلدية عين التوتة من متوسطة ومدرسة ابتدائية نظرا لاحتياجات البلدية لهذه المرافق التربوية الضرورية.

أما بلدية باتنة فقد استفادت من أربع مجمعات مدرسية، فيما يرتقب الشروع خلال العام الجاري في إنجاز ثانوية 1000 مقعد وابتدائية بحي بارك أفوراج الذي يعتبر واحدا من أكبر الأحياء بالولاية من حيث الكثافة السكانية، بالإضافة إلى إدراج عديد العمليات التوسعة والتجهيز ل122 قسم توسيعي يخص المدارس الابتدائية، ناهيك عن القيام بعمليات تهيئة لحوالي 287 مدرسة ابتدائية موزعة أيضا عبر كامل إقليم الولاية.

مطاعم المدارس بدورها ستتم إعادة تهيئتها أين ستشمل هذه العملية تهيئة نحو 162 مطعم مدرسي على مستوى الولاية وكذا تجهيز وإنجاز حوالي 29 مطعم آخر موزعين عبر البلديات.

إيمان. ج

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق