محليات

قطاع التربية يتدعم بهياكل جديدة بباتنة

كشفت مصالح التجهيزات العمومية بولاية باتنة أن معظم المدارس التي كانت خاضعة لعمليات الترميم تم الانتهاء من أشغال صيانتها، حيث يرتقب أن تكون هذه المؤسسات جاهزة لاستقبال التلاميذ في الموعد المحدد للدخول المدرسي، كما كشفت ذات الجهات أن مشاريع إنشاء المؤسسات التعليمية وتوسعة المدارس لاتزال ضمن المخطط الولائي الرامي إلى تغطية كامل إقليم الولاية بالمدارس الابتدائية والمتوسطة والثانوية لضمان التعليم للجميع، بالإضافة إلى تقريب هذه المؤسسات من التجمعات السكانية للمواطنين.

في ذات السياق يرتقب أن تستفيد ثلاثة أحياء تضم كثافة سكانية عالية من مشاريع تمس القطاع التربوي على غرار حي حملة الذي سيتدعم بمدرستين ابتدائيتين من أجل تخفيف الضغط على المؤسسات الابتدائية بالحي ولاستيعاب أكبر عدد ممكن من التلاميذ، بالإضافة إلى تشيد مدرستين ابتدائيتين في كل من حي لمباركية وكذا حي بارك أفوراج، مزودتين بكافة المرافق الضرورية وعلى رأسها التدفئة المركزية.

أما فيما يتعلق بخدمة الإطعام، أدرجت مديرية التربية ضمن برنامج تحسين هذه الخدمات 29 مشروعا لتدعيم المدارس بالمطاعم المدرسية حيث ستشمل هذه العملية عدة مؤسسات عبر إقليم الولاية على غرار ابتدائية المجاهد عمار بوخميس بن محمد بأولاد سي سليمان التي ستتدعم بمطعم مدرسي بسعة 200 وجبة، إضافة إلى إنجاز مطعم مدرسي نمط 200 وجبة أيضا بمدرسة الشهيد مختاري محمد وبلقاسم بن احمد، فيما يرتقب أن تتدعم ثانوية عمار بن فليس بباتنة بدورها بقاعة رياضة لفائدة تلاميذ الثانوية.

ايمان. ج

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق