محليات

قطاع الصحة بولاية خنشلة دون جهاز “سكانير”

الجهاز الوحيد معطل ومساعي لإصلاحه بعد تدخل نائب في البرلمان

تصاعدت مؤخرا الشكاوي من قبل المواطنين حول تعطل جهاز السكانير الوحيد على مستوى مستشفى احمد بن بلة بخنشلة، حيث تطرقت مختلف الجمعيات إلى معاناة المرضى بالولاية لإجراء الكشف بالأشعة، خاصة من يعاني منهم من أعراض كورونا.
وقام والي الولاية علي بوزيدي والنائب بالمجلس الشعبي الوطني، هشام شخاب، بتنظيم خرجة تفقدية للمستشفى والوقوف شخصيا على هذا الإنشغال، خاصة في هذا الظرف التي تمر به البلاد جراء التصاعد في عدد الإصابات بكوفيد 19، أين تفقد من خلالها قسم الأشعة الذي كان محل شكاوي المواطنين في العديد من اللقاءات، حيث اتضح أن جهاز السكانير معطل بسبب عطب تقني ورفض الممون إصلاحه بحجة عدم وجود اتفاقية مع إدارة المستشفى وتحجج الإدارة بغياب الأموال لإبرام اتفاقية لإصلاحه، وفي هذا الصدد قام والي الولاية بالتدخل مع مسؤولي المؤسسة المتعاقدة مع المستشفى والمختصة في صيانة هذا النوع من الأجهزة الذين التزموا بدورهم بالتدخل ومعالجة هذا العطب في غضون أسبوع خاصة بعد أن قام النائب هشام شخاب بدفع تكاليف إصلاح جهاز السكانير من ماله الخاص، وأكد والي الولاية أن هذا الموضوع سيعرف متابعة شخصية من طرفه من أجل إنهاء هذا المشكل نهائيا.
معاوية. ص

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى تعطيل مانع الإعلانات.