وطني

قيادة الجيش توجّه رسالة للجزائريين

جددت مرافقتها للشعب في تحقيق التغيير المنشود

وجهت قيادة الجيش، رسالة للجزائريين حول التعليمات المقدمة للأجهزة الأمنية ووحدات الجيش، لاتخاذ كل التدابير اللازمة لتأمينها وتوفير ظروف السلامة للانتخابات الرئاسية المقررة في 12 ديسمبر المقبل.
وفي بيان صدر عن وزارة الدفاع الوطني، باركت قيادة الجيش ”الهبة الشعبية وتؤكد مرافقتها للمطلب المشروعة للمواطنين في تحقيق التغيير المنشود وإنجاز الهدف الرئيسي للمطالب المتمثل في تنظيم انتخابات رئاسية في إطار الشرعية الدستورية واحترام مؤسسات الدولة واسترجاع الأمل في نفوس الجزائريين لغد أفضل كما أراده الشهداء الأبرار”.
وأفاد البيان أن القيادة العليا للجيش أعطت التعليمات الكافية والتوجيهات الضرورية لكل القوات والمصالح الأمنية المعنية لتوفير الشروط الملائمة لتمكين الشعب الجزائري من المشاركة القوية والفعالة في الحملة الانتخابية وفي الاستحقاق الرئاسي المقبل بكل حرية وشفافية في جو يسوده الاطمئنان والأمن عبر الوطن.
ودعت القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي كافة المواطنين الغيورين على وطنهم إلى المساهمة النشيطة إلى جانب قوات الجيش الوطني ومختلف مصالح الأمن التي هي مجندة ليلا ونهارا وبيقظة كبيرة للوقوف صفا واحدا لإنجاح هذا الموعد المصيري في حياة ومستقبل البلاد ورفع التحدي الذي يعزز مكانة وسمعة الجزائر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق