وطني

قياديون في الأفـلان يطالبون باستقالة بوتفليقة وتنحية بوشارب

أعلن قياديون بجبهة التحرير الوطني، عن استعدادهم لعقد دورة استثنائية للجنة المركزية في أقرب وقت لانتخاب أمين عام جديد للحزب.
ودعا بيان للأفالان، عقب اجتماع لأعضاء من اللجنة المركزية ومحافظين في الحزب ووزراء سابقين في الحكومة ورئيس المجلس الشعبي الوطني سابقا، السعيد بوحجة، في مقر قسمة الحزب ببوروبة التابعة لمحافظة الحراش، أمس، إلى ”عدم التعامل مع كل ما يصدر عن هيئة تسيير الحزب الحالية تحت قيادة، معاذ بوشارب، باعتبارها هيئة غير شرعية، وانتخاب قيادة جديدة للحزب”.
وأضاف البيان: ”اللجنة المركزية في هذا الاجتماع تدعو إلى التعجيل واسترجاع الخط السياسي لحزب الأفالان واستقلالية قراراته”، إضافة إلى تكليف العضو الأكبر سنا لعقد الدورة الاستثنائية للجنة المركزية.
وعبر المجتمعون عن دعمهم لمقترح الجيش بتفعيل المادة 102 من الدستور، بالقول: ”تفعيل المادة 102 من الدستور من خلال المقترح الذي تقدم به الفريق أحمد قايد صالح، نرى أنها تشكل بداية حقيقية لحل الأزمة، من خلال تشكيل حكومة توافقية من غير الطبقة السياسية، مع تشكيل آليات لمراقبة الانتخابات وبالتالي يمكن تفعليها مع جوانب أخرى عديدة تسهل من عملية تطبيقها”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق