رياضة وطنية

كرة اليد.. شباب نقاوس – مولودية باتنة.. المولودية والشباب في قمة محلية أوراسية

داربي الأوراس بأهداف متباينة..

تتجه الأنظار أمسية الغد للقاعة متعددة الرياضات بمدينة نقاوس والتي ستحتضن قمة بين الجارين شباب نقاوس ومولودية باتنة في داربي مثير، سيكون لحساب الجولة الثالثة من عمر بطولة القسم الوطني الأول لكرة اليد رجال، هذا سيكون اللقاء بأهداف متباينة في ظل تطلعات الفريقان الطامحان لكسب نقطتي هذه القمة، حيث يسعى أصحاب الأرض لتحقيق الفوز وإبقاء الزاد كاملا بميدانهم لتدارك تعثر الجولتين الماضيتين وتحقيق الانطلاقة والدخول من جديد في غمار المنافسة بعد انطلاقة سيئة وكارثية، في حين يأمل الفريق الزائر في حصد نقطتين خارج ميدانه لتأكيد قوته بعد فوزين متتاليين وكذا لمواصلة الزحف نحو ريادة الترتيب التي بدأ الصراع عليها يشتد بين بعض الأندية، ما يجعل اللقاء يعد بالكثير من الندية والحماس.

التنافس على الصدارة يشتد وقلوب أنصار المولودية في تيزي وزو
هذا وستكون مباراة شبيبة القبائل ضد أمل بريكة أيضا قمة تعد بالكثير، كما أنها ستكون بمثابة اللقاء الذي سيشهد إزاحة أحد الفريقين من على صدارة الترتيب باعتبار أن الريادة يتشارك فيها كل من مولودية باتنة وأمل بريكة وشبيبة القبائل، ما يجعل نتيجة هذه المقابلة محل اهتمام متتبعي فريق المولودية، في انتظار ما تسفر عنه هذه الجولة.

الكتيبة النقاوسية تعاني في مؤخرة الترتيب
من جهته فريق شباب نقاوس هذا الأخير الذي سقط من القسم الممتاز إلى القسم الأول لا يزال يعاني ويتخبط في الكثير من المشاكل، حيث وبعد مرور جولتين بات يحتل المراكز الأخيرة على مستوى سلم الترتيب، ليأمل أشبال جلال الدين هروس في بناء عصب الفريق وكسب الثقة من جديد ومصالحة الذات والأنصار خلال موقعة الغد ضد أحد أبرز الفريق المرشحة لاقتطاع تأشيرة الصعود.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق