الأورس بلوس

كرم “المير” وغبن المواطن المسكين…

أحيت المجالس المنتخبة بولاية باتنة أول أمس على غرار نظيراتها بباقي ولايات الوطن، يوم البلدية وسط أجواء احتفائية كرم فيها “أميار” سابقون وحاليون، كما تم تنظيم أبواب مفتوحة على البلدية لفائدة المواطن للاطلاع على مصالحها، غير أن هذه الأبواب كانت لاحدث بالنسبة للمواطن في عديد البلديات خاصة على مستوى القرى والمشاتي التي لا تزال متأخرة تنمويا، أين يعيش قاطنوها على وقع بؤس وشقاء بسبب افتقاد تجمعاتهم السكنية على عديد الضروريات كالغاز الذي جعلهم يفتقدون إلى الدفئ في عز الشتاء، وحال لسانهم يقول كيف يكرم “أميار” لم يجنوا للمواطن إلا الغبن و”الميزيرية”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق