فضاء الجامعة

كلية الحقوق بجامعة خنشلة تحتضن يوم دراسي

يتعلق بكيفية اختيار وممارسة وظيفة متعلقة بالمحاماة وأجهزة القضاء

نظمت كلية الحقوق والعلوم السياسية بجامعة الشهيد عباس لغرور بعاصمة الولاية خنشلة يوم دراسي تكويني لفائدة طلبة السنة الثانية ماستر، وذلك من طرف مهنيين من أجل توجيههم حول كيفية اختيارهم وممارستهم لوظيفة مرتبطة بتخصص الحقوق، وهذا بهدف تأهيلهم للواقع العملي بعد انتهاء الدراسة، وإعطاء نظرة شاملة حول الآليات التي يستخدمونها ويسيرون وفقها من أجل الجانب العملي للمعلومات الأكاديمية والمكتسبات المعرفية التي تلقوها خلال فترة دراستهم الجامعية.
هذا اليوم الدراسي التكويني شهد حضور النقيب الجهوي لمنظمة المحامين وكذا 4 أعضاء النقابة وموثق وإطار بالعدالة، بالإضافة إلى طلبة ثانية ماستر اختصاص حقوق، حيث تم تقديم توضيحات خاصة الطلبة حول كيفيات الاختيار العملية لوظيفة مرتبطة باختصاص الحقوق، أين تم التركيز خلال هذا اليوم الدراسي حول وظيفة المحاماة والتوثيق وكذا العمل على مختلف الأجهزة المتعلقة بالقضاء.
تجدر الإشارة إلى أن مثل هذه الأنشطة العلمية والتظاهرات المعرفية سواء كانت في شكل ندوات ملتقيات أيام وطنية، تظاهرات تكوينية أو أيام دراسية من شأنها أن تزيد من المعارف والمكتسبات العلمية للطلبة وتساهم في احتكاكهم بالأساتذة والمختصين مما يوضح الأفق أمامهم ويسهل من اختيارهم لمختلف الطرق العملية وتوظيفها بعد التخرج.

معاوية صيد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق