محليات

كورونا تتراجع بخنشــــلة

5 أيام دون إصابات جديدة

تعرف ولاية خنشلة استقرارا في الوضعية الوبائية وذلك بعد عدم تسجيل أي إصابة بفيروس كورونا منذ 5 أيام متتالية.

وبلغ إجمالي الإصابات 570 إصابة منذ بداية تفشي الوباء، كما سجلت عديد حالات الشفاء والحالات السلبية أين بقي 34 شخص فقط يخضعون للعلاج بعد أن تم تشخيصهم بالأشعة والتحليل المخبري موزعين عبر المستشفيات الثلاثة مستشفى بوسحابة بخنشلة بـ17 حالة ومستشفى قايس بـ 16 حالة في حين مستشفى ششار حالة واحدة.

استقرار الوضعية الوبائية بولاية خنشلة خلف استحسان كبير وسط المواطنين الذين تفاءلوا بالقضاء على الفيروس نهائيا بالولاية خلال الأيام القليلة القادمة ودعوا إلى ضرورة  اتباع النصائح والارشادات الوقائية ومواصلة الحذر من هذا الفيروس والعودة إلى الحياة الطبيعية.

معاوية. ص

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق