ثقافة

كوكبة من الفنانين يحيون حفلا فنيا خاصا بالمرأة بدار الثقافة باتنة

نظمت مؤسسة جاد للأنشطة الثقافية نهاية الأسبوع المنصرم حفلا فنيا أحياه كوكبة من الفنانين الجزائريين على غرار كل من الفنان عقبة جوماتي والشاب يونس وحليم شيبة وجميلة العنابية إلى جانب الفرقة اللفكلورية تزامنا واحتفالات اليوم العالمي للمرأة.

وقال رئيس المؤسسة خالد بن نية خلال حديثه ليومية الأوراس نيوز أن الحفل تخلله عرض للأزياء ومعرض للألبسة التقليدية، إلى جانب الفنانين الذين أحيوا الحفل، الذي كان للمرأة في يومها العالمي نظير المجهودات التي تقدمها في المجتمع وفي مختلف المجلات، حيث امتلأت القاعة بالنساء اللواتي استمتعن بالحفل، وأبدين امتنانهن للمؤسسة المشرفة التي خلقت لهن جوا آخر من الفرح والفرجة ولقائهن بمختلف الفنانين، حيث رددن معهم جميع الأغاني التي غناها الفنانون على الركح، إلى جانب عرض الأزياء بمختلف الألبسة العصرية والتقليدية.

وأضاف خالد بن نية في سياق حديثه أنهم يعتزمون على الحضور بقوة في مهرجان تيمقاد الدولي، وهي من بين الأهداف التي تسعى من خلالها مؤسسة جاد للأنشطة الثقافية تحقيقها، وكحلم مشروع لهم أن يكونوا ضمن ركحها عام 2019، إلى جانب مختلف النشاطات الفنية والثقافة التي ستقدمها طيلة هذا العام.

رقية. ل

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق