حواء

كيفية التعامل مع طليقك من أجل راحة أطفالك النفسية

يعتبر الطلاق أو الانفصال عن شريك الحياة من أصعب القرارات، وفي حال وجود أطفال من المؤكد أن الطرفين سيكون بينهما نوع من التواصل، وهذا لأجل الأولاد ليس أكثر، لذلك هناك مجموعة من النصائح يجب اتباعها وهي نقلا عن موقع “ويكي هاو” كالآتي:

عامل شريكك كما تعامل زملائك
كن ودودا ومحترما دون الإفراط في التقرب، واجعل تعاملاتكما خفيفة، خصوصا إن لم تريا بعضكما منذ مدة.

لا تتواصل عن طريق الإنترنت
الغي صداقتك معه على جميع وسائل التواصل الاجتماعي، فقد تغريك فكرة مراقبته إلكترونيا، فأنت تود معرفة ما إن كان بائسا دونك، أو إن كان قد بدأ بمواعدة شخص آخر.

الزم الحذر عند مصادقته
العديد من الناس يودون البقاء كأصدقاء بعد الانفصال وهو أمر منطقي في حالة وجود أطفال، لكن عليك أن تكون حذرا، فلا تتدخل أنت في تفاصيل حياته، وفي المقابل لا تدعه يتطفل عليك.

لا تنفعل
من المحتمل أن تقابل شريكك بين الحين والآخر، لأنه من الممكن أن يكون بينكما أصدقاء مشتركين، لذلك عليك أن تكون هادئا في ردود أفعالك.

تصرف بمهنية
حاول الفصل بين مشاكل العلاقة وبين مهنتك، وهذا في حالة إن كنتما تعملان في نفس المكان، فيجب ألا يؤثر الانفصال على نجاحك في العمل.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق